اعتقال الآلاف خلال حملة أمنية في الشطر الهندي من كشمير
12 سبتمبر, 2019 17:57 م

وكالات

 

أظهرت بيانات حكومية أن سلطات الشطر الهندي من إقليم كشمير اعتقلت ما يقرب من أربعة آلاف شخص منذ إلغاء الوضع الخاص للإقليم الشهر الماضي في أوضح دليل حتى الآن على نطاق الحملة الأمنية التي جرت هناك.

ويشهد الإقليم، الذي تقطنه أغلبية مسلمة وتطالب الهند وباكستان بالسيادة عليه، اضطرابات منذ إلغاء الهند الوضع الخاص للشطر الخاضع لسيطرتها في الخامس من أغسطس مما أطلق شرارة اشتباكات بين قوات الأمن والسكان وأجج التوتر مع باكستان. وكان الوضع الخاص يضمن للإقليم حكما ذاتيا.

وتقول الهند إن إلغاء الوضع الخاص، والذي ظل قائما منذ الاستقلال عن بريطانيا عام 1947، سيساعد على دمج المنطقة في الاقتصاد الهندي بما يعود بالنفع على الجميع.

وقطعت السلطات الهندية خدمات الإنترنت والهاتف المحمول وفرضت إجراءات تشبه حظر التجول في العديد من مناطق الإقليم في محاولة لكبح الاحتجاجات في كشمير بعد القرار.

وأظهر تقرير حكومي يعود إلى السادس من سبتمبر واطلعت عليه رويترز أن السلطات الهندية اعتقلت أيضا أكثر من 3800 شخص لكنها أفرجت عن 2600 منهم منذ ذلك الحين.

ولم تستجب متحدثة باسم وزارة الداخلية الهندية ولا شرطة إقليم جامو وكشمير لطلب للتعليق.

ولم يتضح على أي أساس اعتقلت السلطات أغلب هؤلاء، لكن مسؤولا هنديا قال إن البعض اعتقل بموجب قانون السلامة العامة المطبق في الإقليم والذي يسمح بالاعتقال لمدة تصل لعامين دون اتهام.

وتظهر تلك البيانات للمرة الأولى نطاق عمليات الاعتقال.

واعتقلت السلطات أكثر من مئتي سياسي، من بينهم وزيران سابقان في الإقليم، إضافة إلى أكثر من مئة قيادي وناشط من منظمة تنضوي تحتها جماعات سياسية موالية لانفصال الإقليم.

وقال مصدر في الشرطة إن السلطات أرجعت القبض على أكثر من ثلاثة آلاف من المعتقلين إلى ”رشق الحجارة وأعمال أخرى مخالفة للقانون“.

ووصفت منظمة العفو الدولية الحملة الأمنية بأنها ”واضحة المعالم ولم يسبق لها مثيل“ في التاريخ الحديث للمنطقة وأن الاعتقالات ساهمت في إشاعة أجواء ”من الخوف والإقصاء على نطاق واسع“.

وتقول الهند إن حملات الاعتقال ضرورية للحفاظ على النظام ومنع العنف وتشير إلى العدد المحدود من الضحايا مقارنة بموجات سابقة من الاضطرابات.

وتقول الحكومة إن شخصا واحدا فقط قتل مقارنة بالعشرات الذين لقوا حتفهم في 2016 عندما أدى مقتل قيادي بجماعة مسلحة إلى نشوب أعمال عنف واسعة النطاق.

وتضمن التقرير بيانات من 13 مركزا للشرطة تقع في وادي كشمير، وهو أكثر مناطق الإقليم سكانا والذي تقع فيه أيضا سريناجار، المدينة الرئيسية.

وأظهرت البيانات أن أكبر عدد من حالات الاعتقال، بما يقارب الألف، تمت في سريناجار. وكانت الاضطرابات تنشب من قبل في مناطق ريفية.

كما اعتقلت الشرطة أيضا أكثر من 150 شخصا لاتهامهم بالارتباط بجماعات مسلحة تقاتل ضد الحكم الهندي.

وقال مسؤول هندي إن أكثر من 1200 لا يزالون معتقلين على الأرجح، ومن بينهم سياسة كبار وانفصاليون، بينما تعتقل السلطات العشرات يوميا.

 

اضف تعليقك
كلمات دلالية
بث مباشر
شاهد الآن البث المباشر
لقنوات النيل المتخصصة
مواقيت الصلاة (القاهرة)
16 سبتمبر
الفجر
الظهر
العصر
المغرب
العشاء
04:12
11:50
15:20
18:00
19:18
مواد ارشيفيه
  • سيناء 2018 العملية الشامله
  • مصر تحارب الاهارب
  • اغاني وطنية
  • 40 سنة على نصر أكتوبر
الآن
التالي
لاحقا
برامجنا
  • نجم اليوم
  • رياضة Online
  • ابطال التحدى
  • اهداف الاسبوع مع الثعلب
  • صباح الرياضة
  • النشرة الرياضية
  • فلاش (النشرة الفنية)
  • نهارك سعيد
  • لايف كلينك
  • ليالى لايف
  • صفحة جديدة
  • ستديو دراما
  • من كل بلد اكلة
  • الكره الافريقيه
  • ازاى ناكل صح
  • شركاء فى الكون
  • بالقانون
  • الشاعر
  • أكلة شهية (شيف ونص)
  • وجها لوجه
  • حفل افتتاح قناة السويس الجديدة
  • برومو حفل نايل دراما لتكريم المع نجوم الدراما العربية
  • الفريق أول صدقي صبحي ينيب وفدا من كبار القادة لتقديم التهنئة بمناسبة عيد القيامة المجيد
  • القوات المسلحة تهنئ رئيس الجمهورية بالذكرى السادسة والستين لثورة يوليو
  • مناقشه الإعتماد الدولي للمعمل المصري للكشف عن المنشطات بالمركز الطبي العالمي
  • قبول دفعة جديدة بالمعاهد الصحية للقوات المسلحة
  • قبول دفعة جديدة من المتطوعين للإنضمام لصفوف القوات المسلحة
  • القوات المسلحة تهنئ رئيس الجمهورية بمناسبة حلول العام الهجرى الجديد 1440
  • البحرية المصرية والباكستانية تنفذان تدريب بحرى عابر بنطاق البحر الأبيض المتوسط
  • promo
أخترنا لك
السيسي يؤكد حرص مصر على إعلاء مبدأ المواطنة وقبول الآخر
حالة الجو في مصر
الاثنين
16 سبتمبر 2019
استطلاع الرأي

أهم ملف نجح الرئيس في مواجهته







جميع الحقوق محفوظة شبكة تلفيزيون النيل © 2014
Powered By: OnlineHorizons.net